أمراض العيونالتغذيةالعيون

ضعف النظر : أهم الأعراض وطرق العلاج الفعال والوقاية ..

تعرف على أهم الأعراض الناتجة عن ضعف النظر وكيفية العلاج وأبرز النصائح الواجب اتباعها لتحسين النظر بشكل فعال …

أعراض ضعف النظر :

  • تعددت الأعراض الناتجة عن ضعف النظر والتي تؤدي إلى ظهور تغيرات ملحوظة في الرؤية للشخص المصاب.
  • حيث يعاني المصاب من تشوش وعدم وضوح الرؤية عن السابق.
  • كذلك الحاجة إلى التحديق للرؤية بوضوح ومنع التشوش بزيادة الضغط وتركيز العين.
  • كما يمن أن يصاب بأكياس دهنية في الجفون وكثرة الدموع واحتقان العين.
  • بالإضافة إلى الشعور بعدم التركيز وزيادة احمرار العين والحاجة إلى مسحها بشكل متواصل.
  • ومن الجدير بالذكر الشعور بصداع مفاجئ بصورة متكررة وأيضاً يعاني المصاب من زغللة.
  • كذلك الشعور بإجهاد متواصل للعين خاصة عند التعرض لمصادر الضوء الاصطناعية.
  • ويمكن أن يعاني المصاب من طبقة ضبابية تعتم على عدسة العين.
  • كما يشعر أحياناً بوجود نقاط وهالات تغطي مجال الرؤية بشكل كبير، وأيضاً وجود آلام بالعين وحولها.
  • ومن الجدير بالذكر أنه عند الشعور بأي من الأعراض السابقة ضرورة التوجه للطبيب للكشف الفوري.
  • وذلك لسرعة التصرف المبكر والتي تسهم بشكل كبير في علاج ضعف النظر.

علاج ضعف النظر :

  • في أغلب حالات ضعف النظر يحتاج المريض إلى الحلول القديمة في العلاج خاصة من هم دون 18 عاماً.
  • حيث يتوجه الطبيب إلى قياس النظر ومعرفة أي من العدسات التي يمكن أن تحسن الرؤية بشكل فعال.
  • وبالتالي يمكن ارتداء النضارات الطبية مع ضرورة التنظيف المستمر للعدسات.
  • كما يعتبر البعض أن النضارات الطبية غير مقنعة للرؤية الجانبية ويفضلون استخدام العدسات اللاصقة.
  • والتي تعد أفضل ولكن تحتاج إلى عناية فائقة وتنظيف مستمر لمنع تكون الأتربة.
  • كذلك يمكن استخدام العلاج الجراحي وعملية الليزك في كثير من الأحيان.
  • وتعد تلك العملية أحد أفضل الوسائل الفعالة في تصحيح النظر وإعادة تشكيل قرنية العين.
  • وبالتالي لن يعد المصاب في حاجة إلى نضارات أو عدسات لاصقة.
  • ومن الجدير بالذكر أن عمليه الليزك متنوعة وأحياناً لا تناسب أنواعها بعض الحالات.
  • حيث تتم العملية بناءً على رؤية الطبيب لأفضل نوع من العمليات التي يمكن إجراؤها للعين.
  • كما يمكن أن لا تناسب أي من أنواع عمليات الليزك لبعض الحالات خاصة من لديهم قرنية مخروطية.
  • وذلك لخطورتها على المصاب واحتمالات الضرر وتشكيل خطورة على العين.
  • وفي تلك الحالات يمكن أن يلجأ الطبيب لعلاج القرنية المخروطية أولاً ومحاولة تحسين النظر قدر الإمكان.
  • كما يمكن أن يتبع أساليب أخرى مثل زراعة الحلقات أو جراحات أخرى بالعين لعلاج ضعف النظر.

نصائح هامة للحفاظ على النظر :

  • يمكن اتباع بعض العادات والأساليب الهامة للحفاظ على العين وتقليل فرص الإصابة بضعف النظر على المدى البعيد.
  • فيمكن ابتاع نظام غذائي صحي والإكثار من الخضروات الورقية خاصة الخس والبروكلي والكرنب والسبانخ واللفت.
  • كذلك تناول أطعمة تحتوي على قيمة غذائية عالية وخاصة محتويات فيتامين (ه).
  • وأيضاً الأطعمة الغنية بفيتامين (سي)، والمأكولات البحرية وخاصة أسماك السلمون والتونة.
  • ومن الجدير بالذكر فوائد الصيام المتقطع في حماية العين وتحسين النظر بشكل ملحوظ.
  • حيث يقم الجسم خلال فترة الصيام بالتطهير الذاتي من البروتينات التالفة وتشكيل أنسجة جديدة.
  • تعمل تلك الأنسجه بدورها على اتباع نظام الكيتو الهام جداً خاصة لمرضى السكري والمصابين بمقاومة للأنسولين.
  • مما يسهم في تنظيم نسبة السكر بالدم ومنع تدمير الأوعية الدموية المتصلة بالعصب البصري.
  • كما يُنصح بارتداء نظارات شمسية بعدسات جيدة لحماية العين.
  • بالإضافة إلى ضرورة البعد عن التدخين تماماً أو إدمان الكحوليات.
  • كذلك الكشف الدوري سنوياً إن أمكن ومحاولة انتقاء النضارات الشمسية ويمكن استشارة طبية لمنع أي تأثيرات عكسية.

وأخيراً لا تتردد عند الشعور بأي أعراض وذلك لأهمية الكشف المبكر، كما يجب الحرص على التغذية والحفاظ على الصحة العامة لدورها الهام في الحفاظ على النظر وحماية العين وكافة الوظائف والأعضاء الأخرى بالجسم …

Dr. Eman Gamal

دكتورة ايمان جمال خاطر كلينكال فارمسي ماجيستير في الكمياء العضوية من جامعة القاهرة حاصلة علي دبلومة تغذية وتغذية علاجية حاصلة علي دبلومة علم المستحضرات التجملية والتركيبات الدوائية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى