أمراض الجهاز الحركيأمراض الجهاز العصبيأمراض القلب والاوعية الدمويةالأمراضالأمراض غير المعديةالتمريض والاسعافات الأوليةالجلديةالجهاز اللمفاوي

دوالي الساقين : أسباب الإصابة وأعراضها وخطوات العلاج الفعال والوقاية

دوالي الساقين عبارة عن تركز وركود الدم في الأوردة على الساقين والقدمين، وقد يحدث تركز الدم في بعض المناطق الأخري من الجسم.

دوالي الساقين :

  • تظهر الدوالي نتيجة حدوث خلل بصمامات الأوردة المسئولة عن نقل الدم إلى القلب.
  • وبالتالي تركز الدم بالأوردة وحدوث انتفاخات وريدية وتضخمات.
  • هذا التضخم هو السبب الرئيسي في ظهور الدوالي على الجسم خاصة منطقة الساقين لسهولة تركز الدم بالمناطق أسفل القلب.
  • كما تظهر الدوالي بشكل أكبر عند السيدات عن الرجال وذلك للتغيرات الهرمونية، خاصة أثناء الحمل.
  • كذلك تظهر الدوالي على الساقين بمظهر الأوردة الداخلي ولكن بشكل ظاهري باللون الأزرق أو الأرجواني.
  • ومن الجدير بالذكر عدم شعور المصاب بألم في بداية الظهور ولكن مع الوقت يبدأ الألم و يصاحبة تشنج بالعضلات.
  • كما أن خطورة الأعراض الناتجة عن الإصابة بالدوالي تزيد بمرور الوقت احتمالات الإصابة بجلطات.

أسباب ظهور دوالي الساقين :

  • خلل بنظام الدورة الدموية، حيث يقوم القلب بضخ الدم إلى جميع أنحاء الجسم للعمل بشكل سليم عن طريق الشرايين.
  • ومن ثم يحدث التدوير وتبدأ تلك الدورة في عكس الحركة والعودة للقلب مرة أخرى عكس الحاذبية.
  • وعند عكس الجاذبية تقوم العضلات بالضغط على الأوردة لنقل الدم لأعلى.
  • وتعمل الصمامات الموجودة بالأوردة على مساعدة الدم بالتدفق لأعلى دون الرجوع مرة أخرى.
  • ولكن عند حدوث ضعف بالصمامات أو العضلات فيؤدي إلى رجوع الدم مرة أخرى أو الترسب والركود بالصمامات الوريدية وحدوث تضخم وانتفاخ.
  • وبالتالي عند حدوث انتفاخ الأوردة السفلية ينتج عنها ظهور الدوالي خاصة دوالي الساقين.
  • كما يحدث تركز الدم وركود الدورة الدموية في الأوردة لعدة أسباب منها :
  • قلة الحركة، وبالتالي ضعف نسبة الضغط على الأوردة لإعادة نقل الدم إلى القلب مرة أخرى.
  • كذلك في حالة ضعف العضلات والتي تجد صعوبة في الضغط على الأوردة السفلية وبالتالي ركود وتركز الدم.
  • بالإضافة إلى الوقوف لفترات زمنية طويلة تزيد من نسبة الدم المترسب في الأوردة وصعوبة نقل الدم لأعلى.
  • كذلك السمنة وزيادة الوزن المفرط الذي تحمله القدمين مما قد يؤدي الإنفجار الأوردة.
  • كما قد يلعب العامل الوراثي الچيني دوراً في الإصابة بدوالي الساقين إذا ما أصيب أحد أفراد العائلة به.
  • وأيضاً عدم ممارسة الأنشطة الرياضية وعامل كبر السن.
  • كذلك خلل الهرمونات التي تتسبب في تمدد وتضخم الأوعية الدموية.
  • فأثناء فترة الحمل عند السيدات يكثُر الضغط على الأوردة الأساسية عند منطقة البطن وكذلك الساقين.
  • ولكن يمكن لهذه الدوالي الإختفاء تدريجياً بعد الحمل.

أهم الأعراض المصاحبة :

  • ظهور الأوردة على الساقين في شكل انتفاخات أو التواءات باللون الأزرق أو الأرجواني.
  • كذلك ظهور بعض الأوردة على شكل خيوط عنكبوتية.
  • وقد لا تتسبب في الشعور بأي آلام خاصة في البداية.
  • ولكن يمكن أن يصاحبها مع زيادة الضغط على الأوردة آلام بالساق والشعور بثقل.
  • كذلك وجود بقع بيضاء بخاصة في منطقة الكاحل. وحدوث تشنجات عضلية والشعور بحكة بمنطقة الأوردة الظاهرة.

مضاعفات الإصابة :

  • قد ينتج عن تفاقم أعراض دوالي الساقين حدوث بعض المضاعفات والتي تشكل خطورة على المصاب.
  • فيمكن الإصابة بتقرحات جلدية مغايرة للون الجلد قد تنبه عن إمكانية حدوث جلطات.
  • كذلك انتفاخ شديد بالأوردة ينتج عنه حدوث تورم بمنطقة الإصابة وألم حاد مستمر قد ينتج عنه إلتهاب وريدي أو جلطة.

علاج دوالي الساقين :

  • يمكن علاج دوالي الساقين دون الحاجة إلى استخدام أدوية أو علاجات قد تؤدي لحدوث آثار جانبية.
  • وذلك عن طريق ممارسة الرياضة بطريقة منتظمة يومياً والتي تساعد على نشاط الدورة الدموية وسهولة نقل الدم من أسفل لأعلى عكس الجاذبية.
  • كذلك تساعد على تقوية العضلات بشكل تدريجي مما يُمكِّنها من الضغط على الأوردة وسهولة نقل الدم عكس الجاذبية.
  • كما يمكن عمل بعض التمارين العضلية الخاصة بالقدمين بصورة يومية بداية من الأصابع والكاحل حتى الساق والركبة.
  • بالإضافة إلى عمل مساچ لمنطقة الإصابة لفترة محددة مع التكرار اليومي.
  • كذلك عند الجلوس يمكن رفع القدمين لأعلى حتى مستوي القلب ويمكنك استخدام بعض الوسادات.
  • وهناك بعض الجوارب التي تساعد على تقليل نسبة ظهور الدوالي ومع الوقت سير الدم عكس الجاذبية بصورة طبيعية.
  • كما يمكن في بعض الحالات استخدام حقن على الساق وذلك يعد استشارة الطبيب ويجب أن يكون مختصاً.
  • حيث يحقن الساق بمادة معينة تعمل على تقليل نسبة الانتفاخ بالأوردة واختفاء الدوالي.
  • وذلك بالتزامن مع النشاطات اليومية التي يتبعها المريض لسهولة تدفق الدم عكس الجاذبية.
  • ومن الجدير بالذكر احتمالات حدوث بعض الآثار الجانبية في حالة حقن خاطئ لمنطقة الدوالي بصورة أكثر من اللازم.
  • لذلك يجب التأكد من النسبة المستخدمة في الحقن.

الوقاية من الإصابة بدوالي الساقين :

  • يمكن الوقاية من الإصابة بدوالي الساقين عن طريق النشاط الرياضي والتمارين الرياضية المختلفة بشكل دوري يومياً.
  • كذلك محاولة تفادي الوقوف بشكل أكثر من اللازم حتى لو العمل يحتاج للوقوف المستمر.
  • وأيضاً تغيير وضعيات الجلوس من وقت لآخر.
  • كما يُنصح بمحاولة رفع الساقين لنفس مستوى القلب من وقت لآخر حيث تكون أسهل في تدفق الدم.
  • كذلك التعود على استخدام وسادات لرفعها. وتفادي الملابس الضيقة.
  • بالإضافة إلى محاولة الحفاظ على وزن الجسم المثالي، وإنقاص الوزن في حالات السمنة.

Dr. Eman Gamal

دكتورة ايمان جمال خاطر كلينكال فارمسي ماجيستير في الكمياء العضوية من جامعة القاهرة حاصلة علي دبلومة تغذية وتغذية علاجية حاصلة علي دبلومة علم المستحضرات التجملية والتركيبات الدوائية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى