أمراض الجهاز العصبيأمراض العيونادوية حسب المرضالأمراض غير المعدية

حالات الصداع وأسباب الإصابة

تعددت حالات الصداع وأسباب الإصابة به وذلك عند الشعور بآلام في منطقة الرأس تختلف من حيث الشدة,

وقد تكون حالات الصداع عابرة عند بعض الأشخاص وتستوجب معالجة جزء آخر بالجسم أو أخذ قسطاً من الراحة، أو قد يصبح الصداع مزمناً، وفيما يلي سوف نتعرف على أهم أسباب الإصابة بالصداع :

حالات الصداع وأسباب الإصابة :

الصداع :

  • الصداع عبارة عن الشعور بآلام في منطقة الرأس تختلف من حيث الشدة، ويصيب الإنسان كنوع من التحذير.
  • فقد وصفه الكثيرون في أغلب الأحيان بأنه أشبه بمنبه للشخص بوجود خلل آخر بالجسم في أغلب الأحيان.
  • كما يعاني الكثير من الصداع خاصة المزمن إذ ينتج عنه ألم مصاحب بصعوبة في التركيز وعدم القدرة على مواصلة اليوم العادي.
  • كذلك يعد الصداع عرض شائع جداً يظهر لدى الجميع فهو لا يعتبر مرضاً وإنما عرض للتنبيه عن أمراض أخرى موجودة بالجسم.
  • لذلك فإن المسكنات وطرق العلاج التي يتبعها العديد من المصابين خاصة بالصداع المزمن قد يغفلون عن السبب الرئيسي المؤدي للشعور بالصداع.

أسباب الصداع :

  • الأسباب المؤدية للصداع في الأغلب غير مؤكدة التحديد لأنه عرض يمكن أن يعاني منه الكثيرون لمختلف الأسباب.
  • لذلك يقوم العديد من المصابين به باستخدام المسكنات دون الحاجة لمعرفة السبب الرئيسي للشعور به.
  • ولكن يمكن الإتجاه لبعض الحالات المرضية التي تؤدي بدورها للشعور بآلام الصداع في منطقة الرأس.
  • قد يكون من اهم الأسباب المؤدية للإصابة بالصداع هو البصر وضعف العين حيث يشعر المصاب بزغللة كلما حاول التركيز.
  • كما يصاحبها ألم في الجبهة والوجه ينزل على العين.
  • ويمكن التأكد من ذلك عند إراحه العين لفترة من الوقت فإذا ما تم تخفيف الألم يجب الكشف المباشر على العين.
  • كذلك قد يتسبب بالصداع حدوث آلام بفقرات الرقبة والظهر نظراً للجلوس لفترات طويلة بنفس الوضعية.
  • ومن الجدير بالذكر كونه ألم دارج قد يصيب الكثيرين نظراً لأساليب الحياة اليومية ،ويشعر المصاب بصداع في منطقة خلف الرأس.
  • كما يمكن أن يتسبب بالصداع الإجهاد وقلة النوم أو التعرض لأي من الإصابات أو الكدمات أو الخراج الذي يؤثر على حرارة الجسم.
  • كذلك عسر الهضم وأمراض الجهاز الهضمي لها أكبر التأثير على حدوث عرض الصداع بشكل خاص.
  • حيث يعد أغلب من يعاني من الصداع يعانون أيضاً من أمراض الجهاز الهضمي.
  • بالإضافة إلى قلة نسبة الصوديوم والتي تؤدي بدورها إلى حدوث صداع.
  • وقد يصل لأن يكون مزمناً إذا ما انخفضت النسبة عن الطبيعي بصورة دورية دون محاولة حتى معرفة سبب الصداع.
  • ويمكن أيضاً للإصابة بحساسية ضد بعض المأكولات أن تتسبب في حالات الصداع.
  • كذلك الإصابة بأنيميا التي تؤدي بدورها إلى الشعور الدائم بآلام الصداع في الرأس.
  • وأيضاً يعد ارتفاع ضغط الدم أحد أخطر الأسباب المؤدية لحدوث الصداع.
  • وهو سبب لا يمكن أن يغفل المصاب عنه نظراً لشدته وخطورته عند تفاقم الأعراض.
  • بالإضافة إلى التوتر والعصبية والحالات النفسية السيئة وكذلك الإكتئاب تسبب الصداع بدورها بشكل كبير في الجسم.

وأخيراً يُنصح عند زيادة شدة الآلام الناتجة عن حالات الصداع بمختلف أسباب الإصابة التوجه للكشف المباشر لمعرفة ما هو السبب الرئيسي لسهولة التعامل معه مبكراً.

Dr. Eman Gamal

دكتورة ايمان جمال خاطر كلينكال فارمسي ماجيستير في الكمياء العضوية من جامعة القاهرة حاصلة علي دبلومة تغذية وتغذية علاجية حاصلة علي دبلومة علم المستحضرات التجملية والتركيبات الدوائية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى